Notifications Bell

فيروس كورونا يٌأثر على اقتصادات العالم

فيروس كورونا يٌأثر على اقتصادات العالم

الاقتصادات العالمية تتأثر سلبياً، مع استمرار انتشار العدوى في معظم أنحاء العالم.

في الصين يقوم عدد أكبر من المدن بتشديد القيود، بينما في أستراليا يُتوقع أن تمتد القيود إلى عدد أكبر من المقاطعات. في العاصمة اليابانية طوكيو، يستمر عدد الإصابات في الارتفاع، وفي دول أخرى في جنوب شرق آسيا مثل تايلاند، تم تسجيل مستويات عالية جديدة. في الولايات المتحدة، تجاوز عدد الإصابات الحد الأقصى لعدد المصابين منذ شهر فبراير الماضي، مع انتعاش بنسبة 60٪ في عدد الحالات المتراكمة في الأسبوع السابق. ومن المتوقع أن يستمر هذا الرقم في الارتفاع، لكن القيود غير متوقعة لأن جزءاً كبيراً من السكان تم تطعيمهم مسبقاً.

مع استمرار حالة عدم اليقين الناتجة في ظل تطور الوباء في كثير من أنحاء العالم، بدأت آثاره على الاقتصاد العالمي تزداد قوة.

على سبيل المثال الصين، حيث أبطأ محرك الاقتصاد العالمي نموه بعد ان اكتشفنا اليوم بعد نشر رقم Caixin لمؤشر مديري المشتريات التصنيعي لشهر يوليو. وقد أظهر المؤشر الاقتصادي تراجع إلى 50.3 من 51.3 التي كانت في الشهر الماضي، وهو مستوى قريب من المستوى المحوري 50، وهو ما يمثل عتبة النمو لقطاع التصنيع.

كل هذا قد يؤثر على أسعار المواد الخام. بعد التصحيح القوي من الارتفاعات الأخيرة، كما حدث مع معدن النحاس، والذي يٌعتبر المعدن الصناعي الرئيسي، استقرت الأسعار في الأسبوع الماضي، في انتظار المزيد من البيانات حول تطور الاقتصاد العالمي.

قد يؤثر هذا السياق الاقتصادي على اجتماع البنك المركزي الأسترالي المقرر عقده يوم غد. على الرغم من عدم توقع أي تغيير في أسعار الفائدة، يُتوقع بعض الاقتصاديين وخبراء تحليل الأسواق أن البنك قد يزيد من حجم مشتريات الأصول، وبالتالي تكثيف سياسته النقدية التوسعية. قد يضر هذا بسعر الدولار الأسترالي، الذي عانى بالفعل من انخفاض حاد بدأ في شهر مارس من هذا العام.

يقع سعر الدولار الأسترالي مقابل الأمريكي AUD/USD بالقرب من منطقة تركيز الأسعار حول 0.7300 والتي تعمل كمستوى دعم والتي أدناها ستشهد طريق باتجاه هابط نحو مستويات حول 0.7000. كما تعافى مؤشر القوة النسبية اليومي RSI من منطقة ذروة البيع بعد التعزيز الجانبي في الأسبوعين الماضيين.

المصادر: Bloomberg, reuters.com.

ويقر محلل Miguel A. Rodriguez الأبحاث المسئول بشكل رئيسي عن محتوى هذا التقرير البحثي, جزئيا أو كليا, أن وجهات النظر حول الشركات وأوراقها المالية الواردة في هذا التقرير تعكس بدقة وجهات نظره الشخصية فحسب, وبالتالي فإن أي شخص يتصرف بناء عليها يفعل ذلك على مسئوليته الخاصة بشكل كامل.

لا يمثل البحث المقدم هنا آراء KW Investments Ltd كما لا يعتبر دعوة للاستثمار مع KW Investments Ltd. يُقِر محلل الأبحاث أيضاً أن جزء من التعويض الذي يحصل عليه، أو سيحصل عليه، بشكل مباشر أو غير مباشر، يرتبط بالتوصيات أو الآراء الواردة في هذا التقرير.

لا يعمل محلل الأبحاث لدى KW Investments Ltd. ننصحك بطلب الحصول على استشارة من مستشار مالي مستقل بخصوص مدى ملائمة الاستثمار، بموجب ترتيبات منفصلة، والتأكد من ملائمته وتوافقه مع أهدافك الاستثمارية المحددة، وضعك المالي أو احتياجات المالية الخاصة قبل الالتزام بالاستثمار.

تحكم قوانين جمهورية سيشل أي مطالبات تنشأ أو تتعلق بمحتوى المعلومات/الأبحاث المقدمة.